اخبار

مقتل 21 على الأقل إثر اصطدام حافلة بصهريج في جنوب أفغانستان | أخبار النقل


قال مسؤولون إن نحو 40 شخصا أصيبوا بعد اصطدام حافلة بناقلة نفط على طريق سريع في ولاية هلمند.

لقي 21 شخصا على الأقل مصرعهم وأصيب 38 آخرون إثر اصطدام حافلة بشاحنة نفط في منطقة جيراشك بولاية هلمند الأفغانية، حسبما أفاد مسؤولون.

وقال شير محمد وحدات، رئيس إدارة الإعلام في حكومة إقليم هلمند، إن الحادث الذي وقع على طريق قندهار-هرات السريع شمل دراجة نارية وشاحنة وقود وحافلة كانت متجهة من مدينة هيرات إلى العاصمة كابول.

وفقد سائق الحافلة السيطرة بعد اصطدامه بالدراجة النارية واصطدامه بناقلة نفط كانت تسير في الاتجاه المعاكس من مدينة قندهار الجنوبية إلى هيرات، مما أدى إلى نشوب حريق.

وقالت إدارة الإعلام الإقليمية في منشور على موقع X: “صباح الأحد، قُتل 21 شخصاً وأصيب 38 آخرون جراء حادث تصادم بين صهريج ودراجة نارية وحافلة ركاب”.

وقال قدرة الله، مسؤول المرور في هلمند، إن التحقيق جار في الحادث.

وقال المتحدث باسم شرطة هلمند، هزة الله حقاني، إن 11 من أصل 38 مصابا نقلوا إلى المستشفيات وهم مصابون بإصابات خطيرة.

وأظهرت الصور التي نشرتها إدارة الإعلام على وسائل التواصل الاجتماعي قطعا معدنية متفحمة وملتوية متناثرة عبر الطريق السريع ومقصورة الناقلة المحطمة.

وقال المسؤولون إن فرق التنظيف تواجدت في الموقع لإزالة الأنقاض.

وتشيع حوادث المرور في أفغانستان، ويرجع ذلك أساسًا إلى سوء حالة الطرق وإهمال السائق.

كما أن الطرق المنخفضة في البلاد ونقص إشارات المرور هي أيضًا أسباب لحوادث الطرق.

ووقع حادث خطير آخر لناقلة نفط في ديسمبر 2022، عندما انقلبت السيارة واشتعلت فيها النيران في ممر سالانج المرتفع في أفغانستان، مما أسفر عن مقتل 31 شخصًا وإصابة العشرات بحروق.

تصل حوادث المرور على الطرق إلى المئات سنويًا وتؤدي إلى عدد كبير من الوفيات. ولقي أكثر من 1600 شخص حتفهم وأصيب أكثر من 4000 آخرين خلال الأشهر العشرة الماضية، وفقا للمديرية العامة لشرطة المرور في البلاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى