Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
اخبار

مقتل شخص على الأقل وإصابة 22 آخرين في انفجار غاز شمالي الصين | أخبار


ووقع الانفجار بالقرب من بكين وهو الأحدث في سلسلة من الحوادث التي يُنسب إليها في كثير من الأحيان التراخي في معايير السلامة.

لقي شخص واحد على الأقل مصرعه وأصيب 22 آخرون بعد انفجار غاز في مطعم شمالي الصين.

ووقع الانفجار قبل الساعة الثامنة صباحا (00:00 بتوقيت جرينتش) يوم الثلاثاء في مدينة سانخه، على بعد أقل من 50 كيلومترا (30 ميلا) شرق العاصمة بكين.

وذكرت قناة CCTV الحكومية أن الانفجار يشتبه في أنه ناجم عن تسرب غاز في مطعم للدجاج المقلي، مضيفة أن المصابين نقلوا إلى المستشفى.

وشهدت الصين سلسلة من الحوادث المميتة في الأشهر الأخيرة، والتي غالبًا ما كانت ناجمة عن تراخي معايير السلامة وضعف التنفيذ.

وهرع عمال الإنقاذ إلى مكان انفجار سانخه، حيث قالت خدمة الإطفاء المحلية في لانغفانغ إنه تم إرسال 36 سيارة طوارئ و154 فردا.

وطوقت الشرطة الشوارع وأبعدت الناس عن المنطقة.

وأضافت أن “الحريق تحت السيطرة الفعالة حاليًا، وتجري أعمال الإنقاذ بشكل عاجل”.

تُظهر اللقطات التي التقطتها كاميرا Dashcam حالة الذعر بعد الانفجار [Reuters]

وأظهرت مقاطع فيديو على منصة التواصل الاجتماعي الصينية ويبو واجهات المباني المدمرة والعديد من السيارات المشوهة والزجاج المتناثر في الشوارع المحيطة. وكانت بعض الأشياء مشتعلة.

وأظهر مقطع فيديو آخر منتشر على وسائل التواصل الاجتماعي الصينية، وتم التحقق من صحته من قبل وكالة الأنباء الفرنسية، ما يبدو أنه مبنى منهار بالكامل، وتناثر الحطام في الشارع.

وفي الشهر الماضي، قُتل ما لا يقل عن 15 شخصاً وأصيب 44 آخرون في حريق بمبنى سكني في مدينة نانجينغ شرقي البلاد.

وفي يناير/كانون الثاني، لقي العشرات حتفهم بعد اندلاع حريق في متجر في مدينة شينيو بوسط البلاد، حيث ذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) أن الحريق نجم عن الاستخدام “غير القانوني” للنار من قبل العمال في الطابق السفلي للمتجر.

واندلع هذا الحريق بعد أيام فقط من مقتل 13 تلميذا أثناء نومهم في صالة نوم مشتركة في مدرسة بمقاطعة خنان بوسط البلاد.

وأشارت تقارير وسائل الإعلام المحلية إلى أن سبب الحريق هو جهاز تدفئة كهربائي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى