Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
اخبار

حزب الله يطلق صواريخ على إسرائيل بعد ضربات قاتلة | أخبار حزب الله


قالت جماعة مسلحة إنها أطلقت عشرات الصواريخ على قرية ميرون الإسرائيلية، بعد أن أدت الغارات الإسرائيلية إلى مقتل خمسة أشخاص في جنوب لبنان.

قال حزب الله اللبناني إنه أطلق عشرات الصواريخ على شمال إسرائيل بعد الغارات الإسرائيلية في اليوم السابق التي أسفرت عن مقتل خمسة أشخاص على الأقل في جنوب لبنان، من بينهم ثلاثة من أعضاء الجماعة، مع تزايد المخاوف من تصعيد إقليمي.

ويتبادل حزب الله، حليف حركة حماس الفلسطينية، وإسرائيل إطلاق النار بشكل شبه يومي عبر الحدود منذ أن شنت إسرائيل حربا وحشية على غزة في 7 أكتوبر في أعقاب هجوم مميت داخل إسرائيل.

وقال حزب الله يوم الأحد إنه أطلق “عشرات صواريخ الكاتيوشا” في الصباح على قرية ميرون الإسرائيلية على بعد ثمانية كيلومترات من الحدود. وتضم ميرون قاعدة مراقبة جوية رئيسية استهدفتها الجماعة المدعومة من إيران عدة مرات منذ بداية العام.

وقال حزب الله إنه تحرك “ردا على الهجمات الإسرائيلية ضد قرى في الجنوب ومنازل المدنيين”، ولا سيما استهداف منزل أحد مقاتليه في خربة سلم في اليوم السابق.

كما قُتلت امرأة وشخص آخر في نفس الضربة، بحسب الوكالة الوطنية للإعلام اللبنانية الرسمية.

وقال الجيش الإسرائيلي يوم الأحد: “بعد إطلاق صفارات الإنذار في شمال إسرائيل، تم تحديد حوالي 35 عملية إطلاق من لبنان باتجاه الأراضي الإسرائيلية، تم اعتراض عدد منها”.

وأضاف البيان أن سلاح الجو الإسرائيلي ضرب البنية التحتية لحزب الله خلال الليل، بما في ذلك “هيكل عسكري تم فيه التعرف على إرهابيي حزب الله في منطقة خربة سلم”.

وقتل ما لا يقل عن 312 شخصا في لبنان منذ بدء العنف عبر الحدود في 8 تشرين الأول/أكتوبر، معظمهم من مقاتلي حزب الله ولكن بينهم أيضا 53 مدنيا، بحسب تعداد لوكالة فرانس برس.

وفي الجانب الإسرائيلي، قُتل 10 جنود وسبعة مدنيين، بحسب آخر الأرقام الرسمية.

ونزح عشرات الآلاف من الأشخاص بسبب القتال على جانبي الحدود.

وظلت الضربات محصورة إلى حد كبير في المناطق الحدودية في الوقت الحالي، لكن العديد منها أصاب مواقع حزب الله شمالًا في الأسابيع الأخيرة، مما أثار مخاوف من نشوب صراع شامل.

وقالت الحركة مرارا وتكرارا إنها لن توقف هجماتها على إسرائيل إلا بوقف إطلاق النار في غزة، حيث يموت الناس بسبب سوء التغذية والجفاف. وقتل أكثر من 31 ألف فلسطيني خلال أكثر من خمسة أشهر من الهجوم الإسرائيلي.

لكن وزير الدفاع الإسرائيلي يوآف جالانت قال مؤخراً إن أي هدنة في غزة لن تغير هدف إسرائيل المتمثل في إخراج حزب الله من جنوب لبنان بالقوة أو الدبلوماسية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى