تقنية وتكنولوجيا

الدعم المالي للتكنولوجيا الزراعية: أرني المال!


وقد أعلن الاقتصادي والفيلسوف الشهير جون ماينارد كينز في عبارته الشهيرة: “إن أهمية تدفق الأموال تنبع من كونها حلقة وصل بين الحاضر والمستقبل”.

يحمل الاقتباس أهمية أكبر من أي وقت مضى نظرًا للوضع الحالي لصناعتنا، وهو ما ألهم حدثنا القادم حيث نركز على التمويل.

من المزارعين الذين يحصلون على أموال مقابل زراعة الغابات وتقديم مشاريع استعادة الطبيعة، إلى رواد الأعمال في مجال التكنولوجيا الزراعية الذين يسعون إلى زيادة دخلهم المقبل، والمستثمرين الذين يبحثون عن تدفق الصفقات والباحثين الذين يسعون للحصول على تمويل لعلومهم: نتحدث هذا الشهر عن التمويل والتمويل لجميع جوانب الصناعة.

النجاة من العاصفة المالية

ليس هناك شك في أن هذه الأوقات كانت صعبة. إن تكاليف المعيشة المرتفعة، وأسعار الفائدة المتصاعدة، وفشل بعض الشركات الناشئة البارزة، تجعل الجميع أكثر حذراً.

صرح أحد المستثمرين الذين تحدثنا إليهم مؤخرًا أنهم لم يقموا بأي استثمارات في عام 2023 ولكن سيتعين عليهم البدء في “وضع بعض الرهانات” في العام المقبل لملء خط أنابيبهم.

إن تأمين الأموال الجديدة أمر مكلف بشكل متزايد – سواء من خلال تمويل الديون أو الاستثمار في الأسهم. في حين أن المفاوضات الدائمة بين رواد الأعمال والمستثمرين حول تقييمات الشركة هي جزء من المناقشات الاستثمارية، فمن المؤمل أن يؤدي التغيير في هذا القطاع إلى تحرير المواهب والملكية الفكرية والطاقة مرة أخرى إلى النظام.

ومن المفترض أن يكون اندماج ثلاثة من مراكز التكنولوجيا الزراعية في المملكة المتحدة مدفوعا جزئيا بإمكانية توفير التكاليف، كما أن العديد من شركات المنتجات الطازجة الكبيرة تعمل على تقليص عملياتها.

ومن الواضح أن الأموال التي تذهب إلى هذا القطاع على مستوى العالم أقل؛ كشف أحدث تقرير لـ AgFunder عن انخفاض في الاستثمار الإجمالي في الشركات، مع معاناة البقالة الإلكترونية والبروتينات البديلة، وتضرر الزراعة العمودية.

ومع ذلك، على الجانب المشرق، فإن أنظمة الزراعة الجديدة، وحلول إدارة المزارع، وأجهزة الاستشعار، والاستثمار في “إنترنت الأشياء” كانت لها مكانتها الخاصة.

ومع ذلك، بالنسبة للشجعان والمبدعين، يعد هذا بالتأكيد وقت الفرص.

الحوافز والابتكار والدعم

توفر حوافز الزراعة المستدامة بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي للمزارعين فرصة الحصول على أموال مقابل القيام بشيء مختلف يمكن – منظم بشكل صحيح – أن يساعد في دعم أعمالهم. يعد برنامج Defra للابتكار الزراعي عبارة عن حزمة ضخمة من الدعم (تبلغ قيمتها 270 مليون جنيه إسترليني – مع تخصيص 123 مليون جنيه إسترليني حتى الآن) للمساعدة في جلب التقنيات الجديدة إلى أيدي المزارعين وتعزيز الابتكار.

ويؤكد عدد من البرامج الأخرى على الدعم الواسع لنمو الصناعة، على سبيل المثال:

كما يتم إطلاق صناديق جديدة (مثل برامبل بارتنرز، بدعم من هنري ديمبلبي، مؤلف خطة الغذاء الوطنية)، وتظل الرغبة في فرص الاستثمار لتلبية الأهداف البيئية والاجتماعية والحوكمة نابضة بالحياة.

المال المال المال: صورة من حدثنا القادم حيث نركز على التمويل.

لذلك، مع قلة الأموال المتاحة في النظام، فإن التنقل في المشهد المالي الحالي يتطلب الاجتهاد والإبداع. وعلينا جميعا أن نعمل بجد أكبر لتحقيق ذلك وأن نكون أكثر جرأة في هيكلة أعمالنا واستثماراتنا.

انضم إلينا في 26 مارسذ ولحدث التركيز السنوي على التمويل؛ ستتلقى أهم النصائح من المستثمرين حول كيفية تأمين تمويل الأسهم، واستكشاف فرص القطاع العام للاستثمار غير المخفف وفهم كيف يمكن الاستفادة من تمويل الديون والأصول أن تعزز أعمالك.

رابط المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى