Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
اخبار

كوريا الشمالية أرسلت إلى روسيا ملايين الذخائر مقابل الغذاء، حسبما تقول سيول | أخبار


وتقول كوريا الجنوبية إن كوريا الشمالية أرسلت إلى روسيا 6700 حاوية تحمل أكثر من ثلاثة ملايين قذيفة مدفعية منذ سبتمبر/أيلول.

وأرسلت كوريا الشمالية نحو 6700 حاوية تحمل ملايين الذخائر إلى روسيا منذ سبتمبر/أيلول مقابل الغذاء وكذلك قطع الغيار والمواد الخام اللازمة لتصنيع الأسلحة، وفقا لمسؤولين.

وقال وزير الدفاع الكوري الجنوبي شين وونسيك للصحفيين يوم الثلاثاء إن الحاويات قد تحمل أكثر من ثلاثة ملايين قذيفة مدفعية عيار 152 ملم أو 500 ألف طلقة عيار 122 ملم.

وقال شين، بحسب وكالة يونهاب للأنباء: “من المحتمل أن يكون مزيجًا من الاثنين، ويمكنك القول إنه تم إرسال عدة ملايين من القذائف على الأقل”.

ولم يوضح الوزير مصدر المعلومات.

وأضاف أن مئات مصانع الذخيرة في كوريا الشمالية تعمل بنحو 30 بالمئة من طاقتها بسبب نقص المواد الخام والكهرباء، لكن تلك التي تنتج قذائف مدفعية لروسيا تعمل “على قدم وساق”.

وأضاف أنه مقابل الذخائر، زودت روسيا كوريا الشمالية بالغذاء والمواد الخام والأجزاء المستخدمة في تصنيع الأسلحة.

“يبدو أن الغذاء يمثل النسبة الأكبر [of shipments from Russia]وقال شين إن “الأمر الذي يعتقد أنه أدى إلى استقرار أسعار المواد الغذائية في كوريا الشمالية، بالإضافة إلى الضروريات الأخرى”.

وأضاف أن حجم الحاويات المشحونة من روسيا إلى كوريا الشمالية يبدو أكبر بنحو 30 بالمئة من تلك التي تم شحنها من بيونغ يانغ إلى موسكو في نفس الفترة.

أصبحت العلاقة بين روسيا وكوريا الشمالية أقرب في السنوات الأخيرة.

وفي سبتمبر/أيلول، سافر الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى روسيا لعقد قمة مع الرئيس فلاديمير بوتين وأجرى محادثات حول التعاون العسكري والمساعدة الروسية المحتملة لبرنامج بيونغ يانغ للأقمار الصناعية.

ومنذ ذلك الحين اتهمت كوريا الجنوبية والولايات المتحدة كوريا الشمالية وروسيا بتجارة الأسلحة في انتهاك لعقوبات الأمم المتحدة، وأدانتا بيونغ يانغ لتزويد موسكو بالأسلحة لاستخدامها ضد أوكرانيا.

لكن البلدين نفيا هذه الاتهامات.

وقال شين للصحفيين يوم الثلاثاء إن روسيا ربما قدمت التكنولوجيا المتعلقة بالأقمار الصناعية إلى كوريا الشمالية عندما وضعت البلاد أول قمر صناعي للتجسس في المدار في نوفمبر.

وقال الوزير إن كوريا الشمالية يمكن أن تطلق قمرا صناعيا آخر في وقت مبكر من الشهر المقبل، كما طلبت بيونغ يانغ المساعدة في تكنولوجيا الطائرات ومعدات التنقل الأرضية.

وأضاف، بحسب وكالة يونهاب: “من غير الواضح كم ستقدم روسيا، لكن كلما زاد اعتماد روسيا على قذائف المدفعية الكورية الشمالية، زادت درجة نقل التكنولوجيا الروسية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى