Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
اخبار

الفلسطينيون يعيشون في حالة من الندرة في رفح مع اقتراب الهجوم البري الإسرائيلي | أخبار الحرب الإسرائيلية على غزة


يكافح النازحون الفلسطينيون المتكدسون في رفح جنوب قطاع غزة من أجل تأمين الضروريات الأساسية، حيث حذرت وكالات الإغاثة والعديد من زعماء العالم من أن الهجوم الإسرائيلي الوشيك على المدينة سيكون له عواقب وخيمة.

ويلجأ أكثر من 1.5 مليون شخص، معظمهم من النازحين من مناطق أخرى في غزة، إلى رفح، حيث يندر الغذاء والإمدادات الأساسية الأخرى وسط قيود إسرائيلية شديدة على نقل الغذاء والوقود والمياه والمساعدات الإنسانية إلى غزة.

وعلى الرغم من الضغوط الخارجية المتزايدة لوقف الهجوم على رفح، تقول إسرائيل إنها ستمضي قدماً في هجوم بري على المدينة القريبة من الحدود مع مصر لمواجهة كتائب المقاتلين من حركة حماس، الجماعة الفلسطينية التي تحكم قطاع غزة.

وانتقد المقرر الخاص للأمم المتحدة المعني بفلسطين الهجوم البري الإسرائيلي المخطط له على المدينة.

وقالت فرانسيسا ألبانيز: “إن معبر رفح يمثل الخط الأخير للوجود الفلسطيني في غزة، وسط المعاناة المستمرة التي يواجهها الأشخاص المحاصرون هناك”.

حذر جاغان شاباجين، الأمين العام والمدير التنفيذي للاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر (IFRC)، من أن وضع الرعاية الصحية في غزة “يتجاوز الحرج” وأن الفجوة بين الاحتياجات والدعم المتاح آخذة في الاتساع.

وكتب شاباجين على موقع X، “لقد عانى السكان المدنيون في غزة بما فيه الكفاية، وتظل الرعاية الصحية واحدة من آخر منارات الأمل المتبقية”، محذرًا من أن العديد من الأشخاص الضعفاء يفتقرون إلى الخدمات الطبية الأساسية.

ونفذت إسرائيل هجمات متكررة على المستشفيات والمجمعات الطبية في غزة منذ شن حربها على القطاع الساحلي المحاصر في 7 أكتوبر/تشرين الأول، مما أدى إلى شل الخدمات الصحية للفلسطينيين الذين يعيشون هناك.

ووفقاً لأحدث التقييمات الصادرة عن منظمة الصحة العالمية، فإن 11 مستشفى فقط من أصل 36 مستشفى في غزة تعمل بشكل جزئي – خمسة في الشمال وستة في الجنوب.

وقال رئيس منظمة الصحة العالمية يوم الأحد إن مستشفى ناصر، المستشفى الرئيسي في جنوب غزة، “لم يعد يعمل” بعد أسابيع من الحصار والقصف الإسرائيلي المميت.

للتعويض عن فقدان خدمات الرعاية الصحية الأساسية، قام العمال الفلسطينيون يوم الأحد بتركيب مستشفى متنقل في رفح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى