Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
اخبار

ميسي يسجل في فوز الأرجنتين على كندا وتأهلها لنهائي كوبا أمريكا | أخبار كرة القدم


أهداف ميسي وألفاريز ترسل أبطال العالم وحاملي كوبا أمريكا إلى المباراة النهائية يوم الأحد في ميامي.

حجزت الأرجنتين حاملة اللقب مكانها في نهائي كوبا أمريكا بعد فوزها 2-صفر على كندا بهدفين سجلهما جوليان ألفاريز وليونيل ميسي.

وستواجه الأرجنتين أوروجواي أو كولومبيا في المباراة النهائية يوم الأحد في فلوريدا، وهي مباراة قد تمثل الفرصة الأخيرة لحصد الألقاب للعديد من اللاعبين الكبار في الفريق، بما في ذلك ميسي وأنخيل دي ماريا ونيكولاس أوتاميندي.

“دعونا نستمتع بما نعيشه كمنتخب وطني، كمجموعة. وقال ميسي بعد مباراة نصف النهائي يوم الثلاثاء في نيوجيرسي: “ليس من السهل أن تصل إلى النهائي مرة أخرى، وأن تتنافس مرة أخرى على لقب الأبطال”.

“أنا أعيشها كما كنت أعيش كل شيء مؤخرًا: أستمتع بها كثيرًا وأدرك، كما يحدث لفيديو (دي ماريا) وأوتا (أوتاميندي)، أن هذه هي المعارك الأخيرة”.

وحققت الأرجنتين رقما قياسيا مشتركا بحصولها على 15 لقبا في كأس كوبا وبلغت النهائي ست مرات في النسخ الثماني الماضية لكن كندا تسببت لها بمشاكل حقيقية في أول 20 دقيقة عندما سدد جاكوب شافيلبورج مرتين خارج المرمى من مواقع واعدة.

لكن بعد امتصاص الضغط المبكر تقدمت الأرجنتين عندما مرر رودريجو دي بول كرة من ألفاريز الذي توغل بين اثنين من المدافعين ليسجل بلمسة متقنة في الدقيقة 22.

وسيطرت الأرجنتين، الفائزة بكأس العالم 2022 والمرتبة الأولى في تصنيف الفيفا، على الكرة تدريجيا وأتيحت لميسي فرصة مضاعفة النتيجة في الدقيقة 44 عندما هيأ مساحة داخل منطقة الجزاء قبل أن يسدد كرة بعيدة عن المرمى.

وكادت كندا أن تدرك التعادل على عكس سير اللعب في الوقت المحتسب بدل الضائع للشوط الأول عندما تسلل جوناثان ديفيد قبل رقيبه ليضع الكرة في نهاية رمية طويلة لكن تسديدته من مسافة قريبة اصطدمت مباشرة بالحارس إميليانو مارتينيز.

وعانى ميسي من إصابة عضلية في وقت سابق من البطولة لكنه بدا منتعشا في أمسية حارة ورطبة في ملعب ميتلايف.

وسجل الهدف الثاني للأرجنتين في الدقيقة 51 عندما أخرج كرة ليبعد تسديدة إنزو فرنانديز من على حافة منطقة الجزاء في مرمى حارس كندا ماكسيم كريبو.

وبهذا الهدف أصبح ميسي يحتل المركز الخامس في قائمة هدافي كوبا أمريكا على مر العصور متساويا مع البيرو باولو جيريرو والتشيلي إدواردو فارجاس برصيد 14 هدفا.

كما جعله هدفه رقم 109 مع الأرجنتين يتفوق على الإيراني علي دائي ليحتل المركز الثاني في قائمة الهدافين الدوليين على الإطلاق. ويتخلف ميسي عن كريستيانو رونالدو فقط، الذي سجل 130 هدفا للبرتغال.

ورغم تفوقها بهدفين إلا أن نهاية المباراة كانت متوترة بالنسبة للأرجنتين عندما اختبر البديل الكندي تاني أولواسي مارتينيز بتسديدة قوية في الدقيقة 89 قبل أن يسدد برأسه خارج المرمى بعد دقيقة واحدة.

بالنسبة لكندا، أنهت الهزيمة مسيرة رائعة تحدت فيها التوقعات وقدمت أداءً أفضل من منافسيها الأعلى تصنيفًا في منطقة الكونكاكاف، المكسيك والولايات المتحدة، زميلتيهما في استضافة كأس العالم 2026.

وقال لاعب خط الوسط ستيفن أوستاكيو لقناة TSN الكندية: “إنهم أفضل فريق في العالم، لكن في الوقت نفسه سنحت لنا فرصنا في بداية المباراة”.

لو سجلنا إحدى الفرص التي أتيحت لنا لكانت قصة المباراة مختلفة على الأرجح. الوصول إلى الدور نصف النهائي من كوبا أمريكا هو إنجاز كبير.”



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى