Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
اخبار

مشيعون يتجمعون في طهران لحضور جنازة الرئيس الإيراني رئيسي | في أخبار الصور


احتشدت حشود كبيرة من الإيرانيين في شوارع العاصمة طهران، للمشاركة في موكب جنازة الرئيس إبراهيم رئيسي والوفد المرافق له، الذي لقي حتفه في حادث تحطم مروحية.

وفي وسط المدينة، تجمع مشيعون يحملون صور رئيسي يوم الأربعاء في جامعة طهران وما حولها، حيث أم المرشد الأعلى آية الله علي خامنئي الصلاة.

وأدى خامنئي، محاطا بكبار المسؤولين، الصلاة على نعوش القتلى، ومن بينهم وزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان.

وتحطمت مروحية رئيسي في منطقة جبلية يكتنفها الضباب في شمال غرب إيران يوم الأحد أثناء عودته إلى مدينة تبريز بعد حضور حفل على الحدود مع أذربيجان.

وتم إطلاق عملية بحث وإنقاذ ضخمة، بمشاركة تركيا وروسيا والاتحاد الأوروبي. وأعلن التلفزيون الحكومي وفاة رئيسي في وقت مبكر من يوم الاثنين.

وكان رئيسي، الذي كان من المتوقع على نطاق واسع أن يخلف خامنئي في منصب المرشد الأعلى، يبلغ من العمر 63 عامًا.

وفي طهران، رفعت لافتات ضخمة تشيد بالرئيس الراحل، فيما ودع آخرون “خادم المحرومين”.

وتلقى سكان طهران رسائل هاتفية تحثهم على “حضور جنازة شهيد الخدمة”.

وبدأت مراسم جنازة رئيسي والوفد المرافق له يوم الثلاثاء بمواكب في تبريز والمركز الديني الشيعي في قم اجتذبت عشرات الآلاف من المشيعين الذين يرتدون ملابس سوداء.

ومن طهران، سيتم نقل الجثث إلى مدينة مشهد، ثاني أكبر مدن إيران، مسقط رأس رئيسي في شمال شرق البلاد، حيث سيتم دفنه بعد مراسم الجنازة في ضريح الإمام الرضا.

وبعد وفاته، أرسل الحليفان العالميان روسيا والصين تعازيهما، كما فعل حلف شمال الأطلسي، في حين وقف مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة دقيقة صمت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى