Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
اخبار

بوتين يتطلع إلى دعم أكبر من الصين للمجهود الحربي في أوكرانيا | أخبار السياسة


وفي زيارة ركزت أيضا على التجارة، أشاد الزعيم الروسي بالشراكة مع الصين التي تضمن أمن الطاقة.

يختتم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين زيارته للصين بهدف كسب دعم أكبر من بكين لعمليته العسكرية في أوكرانيا وتوسيع التجارة الحيوية لاقتصاد بلاده المعزول بشكل متزايد.

أصبحت الشراكة بين روسيا والصين أكثر قربًا منذ غزو أوكرانيا، ورفضت بكين الادعاءات الغربية بأنها تساعد موسكو في جهودها الحربية، بينما تقدم شريان حياة اقتصادي بالغ الأهمية حيث تصل التجارة إلى 240 مليار دولار في عام 2023.

وذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) أن بوتين زار مدينة هاربين بشمال شرق البلاد يوم الجمعة، في اليوم الأخير من زيارته التي تستغرق يومين، لتسليط الضوء على “التبادل التجاري والثقافي” بين البلدين.

وصل بوتين يوم الخميس إلى بكين في أول رحلة له إلى الخارج منذ إعادة انتخابه في مارس، حيث التقى بالرئيس شي جين بينغ لإجراء محادثات صور فيها الزعماء العلاقات بين بلديهم كقوة استقرار على الساحة الدولية.

وذكرت شينخوا أن الزعيمين “تبادلا وجهات النظر بشكل متعمق بشأن الأزمة الأوكرانية”، مضيفة أن شي تحدث عن “موقف الصين الثابت وجهودها لتعزيز التسوية السياسية للقضية الأوكرانية”.

وقال شي إنه سيواصل العمل مع بوتين “لتحقيق تقدم مطرد ودائم، وتحقيق المزيد من الفوائد للشعبين، والمساهمة في الأمن والاستقرار العالميين”.

وتكثف الدول الغربية ضغوطها على الصين لقطع الدعم عن الاقتصاد الروسي مع استمرار الحرب في أوكرانيا.

مركز للتعاون عبر الحدود

وزار بوتين هاربين لتعزيز العلاقات التجارية. وتقع هاربين على بعد بضع مئات الكيلومترات فقط من الحدود مع روسيا، وكانت لفترة طويلة بمثابة مركز رئيسي للتجارة والتبادل الثقافي عبر الحدود.

وفي كلمته خلال حفل افتتاح المعرض التجاري الروسي الصيني، اليوم الجمعة، أشاد بوتين بعلاقات الطاقة بين البلدين ووعد “بتقويتها”.

وقال إن “روسيا مستعدة وقادرة على تزويد الاقتصاد الصيني والشركات والمدن والبلدات بالطاقة بشكل مستمر بالطاقة النظيفة بيئيا وبأسعار معقولة”.

وأضاف: “بما أن العالم على أعتاب الثورة التكنولوجية القادمة، فإننا مصممون على تعميق التعاون الثنائي باستمرار في مجال التكنولوجيات المتقدمة والابتكارات”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى